السلطة المحلية بحضرموت تعقد لقاءًا تشاوريًا لتشخيص ومعالجة أوضاع الكهرباء

الإثنين 20 سبتمبر 2021 9:35
السلطة المحلية بحضرموت تعقد لقاءًا تشاوريًا لتشخيص ومعالجة أوضاع الكهرباء
عدن الحدث
عقدت السلطة المحلية بمحافظة حضرموت، اليوم بالمكلا، اللقاء التشاوري، لتشخيص ومعالجة أوضاع الكهرباء، وبحث السبل الكفيلة لمعالجتها، وتحسين مستوى أدائها لتقديم خدمات أفضل للمواطنين.
وخلال اللقاء أشار محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني إلى أن قيادة السلطة تولي قطاع الكهرباء اهتمام كبير، وتعمل جاهدة لتحسين أداء هذا القطاع المهم والمرتبط بحياة وعمل المواطنين، مشيدًا بالمبادرات التي تسهم في تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين ومنها انعقاد هذا اللقاء التشاوري بمشاركة المختصين والجهات الفاعلة، داعيًا إلى ضرورة إيجاد حلول قابلة للتنفيذ وتسهم في تجاوز الصعوبات التي تواجه الكهرباء.
 بدوره أكد وكيل أول محافظة حضرموت الشيخ عمرو بن حبريش العليي على أهمية تحمل الجميع للمسؤولية، والاستفادة من الامكانيات المتاحة للارتقاء بخدمات الكهرباء، داعيًا إلى ضرورة الاعتماد على الجهد الذاتي المحلي في إيجاد معالجات آنية لانتشال خدمات الكهرباء وتحسينها.
وتخلل اللقاء عرض مرئي عن أوضاع خدمة الكهرباء وتقديم رؤى ومقترحات من قبل وكلاء المحافظة والوكلاء المساعدين والمسؤولين في مؤسسة الكهرباء وقطاع التوليد والمكاتب التنفيذية المختصة وجامعتي حضرموت والأحقاف، وشركة النفط، وغرفة تجارة وصناعة حضرموت ومؤتمر حضرموت الجامع، تناولت جميعها معالجة أوضاع الكهرباء، واشكالياتها القائمة في عجز التوليد والاختناقات في الشبكة، واستعادة الفاقد، والوقود، والطاقة المشتراه وغيرها.
وأقترح الحاضرون جملة من المعالجات التي تسهم في تحسين خدمات الكهرباء، ومنها إتخاذ إجراءات عاجلة تتعلق بتعزيز منظومة التوليد الكهربائي، والبحث عن تمويل لمشاريع الكهرباء المستقبلية.
وكلف اللقاء لجنة مختصة برئاسة وكيل المحافظة للشؤون الفنية المهندس أمين بارزيق، لاستخلاص المقترحات والرؤى المقدمة، و الاستعانة بمتخصصين في الجوانب القانونية والفنية والمالية والإدارية لعمل مصفوفة تتضمن المعالجات العاجلة التي يمكن إتخاذها في الإطار المحلي لتحسين منظومة الكهرباء، ومتطلبات المشاريع المستقبلية.

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر